الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
التعليم رهان أمة: فـتعالوا لنساهم جميعا في تطوير المؤسسة العمومية
عدد الزوار: Website counter
عزيزي الزائر نحن على يقين بأن في جعبتك مانحن في حاجة اليه فلا تبخل علينا

شاطر | 
 

  مراهقة على رصيف الحزن-*-*-بقلمي-*-*-*واقعية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
assoussi
فارس
avatar

عدد المساهمات : 112
نقاط : 2720
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 21/02/2011
العمر : 22
الموقع : http://www.facebook.com/mouaad.assoussi

مُساهمةموضوع: مراهقة على رصيف الحزن-*-*-بقلمي-*-*-*واقعية    الثلاثاء مارس 01, 2011 6:53 am

الجزء الثالت


مر شهر رمضان الريم و اجواء العيد الاحتفالية هه و في اليوم الثاني من ايام العيد

اجتمععت العائلة و صديقة العائلة نادية باكملها لدى العمة الغير الشقيقة لدعاء

انها العمة مليكة حيث سوف تدعو والدة دعاء الجميع لحفل مبيت سيقام في الاسبوع المقبل

كان الامر يبدو مميزا جدا بالنسبة لدعاء فهي جد مغرمة بالعائلة

و خاصة انها كانت تظن نفسها مقربة من ابنة عمتها سوريا التي انفصلت حديثا

عن خطيبها مراد لانها حاولت الهرب لبيته و مجموعة من المشاكل التي

تسببت في حالة توتر للعائلة باسرها

كانت زيارات جواد لدعاء في ثانويتها متقطعة الا ان دعاء لم تتخلص قط

من خجلها و حمرة وجنتيها كما لم يتخلص الدونجوان جواد من انعقاد لسانه كلما قابل دعاء

مرت سهرة المبيت في بيت بطلة قصتنا كاي سهرة مثالية كانت احاديث الفتيات تدور فقط حول

جواد و اول تجربة في حياة دعاء

التي كانت شبه معقدة بالنسبة لجميع من في سنها

في الوجه الاخر هناك جيهان صديقة دعاء منذ 10 سنوات

انها بالفعل مدة طويلة لكن دعاء و بطيبتها المعهودة لم تستطع ان تميز اي نوع من الصديقات هي جيهان

فقد بدأت تحوم حول جواد خاصة و هو وسيم جذاب تتمناه كل فتاة

لم يظهر اي اهتمام من دعاء بالموضوع الا بعد ان لاحظت ان الامر زاد عن حده

فقد بدات جيهان تحادث جواد عبر الشات

حقيقة ان دعاء اعلمها جواد بالامر

و من انه سيتخذ من جيهان فأرة لتجاربه

و يعلم دعاء ان تلك الفتاة هي اسوأ صديقة يمكن الحصول عليها

الا ان بطلتنا امتنعت عن القيام بهذه اللعبة الهزلية

و اوقفت جواد عند حده خصوصا و ان جيهان تجاوبت معه بكل سهولة

رغم معرفتها بانه حبيب صديقتها

مما جعل جواد يمنع حبيبته دعاء من محادثة و الخروج مع جيهان

نظرا لاخلاقها الفاسده

لم تكن جيهان هي الوحيدة التي حاولت الفوز بجواد و انما هناك اخريات لم تعر دعاء

لهن اي انتباه فهي اكثر ثقة في حبيبها

حنان شقيقة جواد هي زميلة دعاء في الدراسة و كذلك من بين صديقاتها المفضلات

و هذا ما كان يزيد من تقرب دعاء لجواد

لكن بدأ الخلل يظهر هنا فدعاء لم تمانع قط في ان تدخل في محادثات ثنائية مع الشباب

احاديث جد عادية لكن كان هذا شيئا لا يحتمله جواد

فقد كان شديد الغيرة على دعاء

بدأت الدراسة و كان العالم في الثانوية مختلفا عن الاعدادية

كان الجميع يستهدف الشباب و لا احد يستهدف الدراسة

براءة دعاء منعتها من ان تدخل لهذا العالم من اوسع ابوابه

فناضلت كثيرا لتحضى بمكانها في القسم

لدرجة انها درست ليلا نهارا

اشترت ازياءا باهظة الثمن

لكن جسمها المكتنز كان يمنعها من ان تظهر بمظهر رشيق ككل قريناتها

و لم يكن هذا عيبا بالنسبة لجواد فقد كان راضيا عنها كما هي

خاصة و هي شديدة الجمال و محجبة

تلك الجنة لن تدوم طويلا فحكاية دعاء ليست مجرد

همس عاشيقين او تغريد عصفورين

بل هي معاناة مراهقة مع الزمن سافر جواد الى مدينة الدار البيضاء و بعد رجوعه

كان هناك شيء متغير

كان يطلب منه مقابلته و لا ياتي ليس دائما لكن تكرر الوضع كثيرا

مما اقلق دعاء كثيرا لكن هذا كله اندثر مع اول كلمة حب كان يقولها جواد لدعاء لتعود المياه الى مجاريها

لكن ان زاد الشيء عن حده انقلب ضده

فهذه المعشوقة طلبت لان تكون مقدمة برنامج صبحية تابعة الى احدى الجمعيات التنشيطية في بلدتها

لقد افرح الامر دعاء كثيرا و حتى جواد سر لسرو محبوبته لكن علمت دعاء من ديقتها المقربة و في نفس الوقت

جارتها سارة ان جواد يكلمها على المحلول و طلب منها ان لا تخبر دعاء لكن سار لم تستطع

ان تخفي امرا خطيرا كهذا عن اعز صديقاتها

كان الار يبدو مريبا فقررت دعاء ان لا تخبر جواد عما علمته عنه

حتى تتاكد من مراده في حقيقة الامر

في نفس الوقت كانت دعاء تعرفت على شاب يدعى مراد

له محل هاتف عميمي امام ثانويتها

اراد ان يصير حبيبها

الا ان دعاء رفضت رفضا قاطعا لهذا

لانها مغرمة بشخص اخر و لا تستطيع ان تسلم مفتاح قلبها لاي كان

سوى جواد

تغير تعامل جواد لها و استحملته دعاء رغم كل هذا

لكن لا حياة لمن تنادي فهو لا يعرف انها تعرف بسره الصغير

اي انه يحادث صديتها سرا و احيانا كانت دعااء تبعت له برسائل على هاتفه من هاتف سارة على اساس انها هي سارة

لم تكن بينهما اي احاديث خارجة عن الحد المعقول لكن مهما كان مجرد جعل الار سرا

مريب و مثير للشك

فاض الامر و انقلبت الموازين و قررت دعاء بان تصارح جواد بان الامر زاد عن حده و انها تعرف بما يحدث لكن ما ان راته

بدات تحادثه عن كل شيء الا المحادثات الهاتفية

كل هذا من جهة و مشاكل دعاء مع عائلة والدها كان من جهة اخرى فقد كانوا يكرهونها بلا اي سبب وجيه

من غير اي داع او شيء قد فعلته لكي تعاقب عليه بالكره مما جعل حزن دعاء مضاعفا

حزن دب في قلبها من ناحية جوااد و اخر من ناحية عائلتها

لكن رغم حديثها مع جواد ل يتغير فاتخذت قرارها في ان تنفصل عنه

نعم تنفصل عنه بعد ان اتمت في علاقتها معه 6 اشهر و يومين هه


حلم كان يبدو جميلا ،جنة من الافراح و حياة وردية

هكدا كان الامر اما الان فقد تحول كل شيء الى دموع و اهات لفتاة عمرها يناهز الخامسة عشر

و بضع شهور نعم مكالمة هتف واحدة انهت كل الموضوع من الغريب جدا ان في نفس اليوم ، يوم فراقهما و في طريقها الى المدرسة

تجد بطلة قصتنا جنازة في احد البيوت ، لم تتمالك نفسها

و شرعت بالبكاء كأن الميت كان قريبا لها لكن لم يعلم احد ممن رأوها تبكي ان الميت هو قلبها

و المظلوم هو احساسها

و ذلك المحبوب ايضا صدم لفراقها عنه فلم يتصور هذا ابدا لانه كان يعرف جيدا

انها تعشقه بجنون

صرخات مدوية كانت تنبعث من عينيها و دموع جد قاسية عبرت بها عن احساسها

و لم يكن امامها سوى حل واحد ان تعود للمدرسة و من هناك

تنطلق الى الكورنيش

فهي من عشاق الحديث مع امواج البحر

لكن و في تلك الطريق صادفته و هي جد متأثرة صدمت

لكنه هو كان يقصد ان يلحق بها و يقف في منتصف طريقها حتى يحادثها عن اسباب هذا الفراق

فهو لم يعرف بعد ان السبب هو مكالماته لصديقتها

و الاكثر غرابة هو انها ابتعدت عن سيارته دون محادثته

و توجهت الى الكورنيش رغم درايتها بانه ينتظرها

حادثت الامواج لكن بدون فائدة

فالامواج التي كانت منبعثة من عينيها كانت اشد وضوحا من امواج البحار

و مضت الليلة دون اي حديث بين المظلوم و الجاني

لكن في الغد ستحدث احداث اكثر شراسة

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mouaadassoussi.facebook
 
مراهقة على رصيف الحزن-*-*-بقلمي-*-*-*واقعية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الثانوية الإعدادية القاضي عياض سيدي قسم :: منتدى اللغة العربية :: منتدى القصة-
انتقل الى: